هل مستوى منتخب مصر في أمم أفريقيا مرتبط بأداء الأهلي قاريًا؟

14 يناير 2024 - 8:32 ص

تتردد في مصر مقولة إن “منتخب مصر بخير طالما الأهلي بخير”، فيما ربط البعض تألق منتخب “الفراعنة” قاريًا بتألق الأهلي قاريًا أيضًا.

ويستعد منتخب مصر لبدء مشواره في كأس أمم أفريقيا 2023، في كوت ديفوار على أمل تحقيق اللقب الغائب عن الفراعنة منذ 14 عامًا.

وضم فيتوريا 7 لاعبين من الأهلي هم محمد الشناوي ومحمد عبد المنعم ومحمد هاني وإمام عاشور ومروان عطية وأحمد نبيل كوكا ومحمود كهربا، مقابل 3 لاعبين من الزمالك هم محمد صبحي وأحمد فتوح وأحمد سيد زيزو.

واستطاع الأهلي تحقيق لقب دوري أبطال أفريقيا الموسم الماضي على حساب الوداد المغربي. فهل هناك بالفعل رابط بين تألق منتخب مصر في أفريقيا وتألق الأهلي؟

حققت مصر 7 بطولات لكأس أمم أفريقيا، وهنا سنستعرض معكم نتائج الأهلي قاريًا قبل تلك التتويجات.

كان 1957 (لم تنشأ بطولات الأندية بعد)

كأس الأمم الأفريقية 1957 كانت النسخة الأولى من كأس الأمم الأفريقية، وهي أول بطولة يُحققها المنتخب المصري.

لم تكن بطولات الأندية الأفريقية قد أقيمت بعد حيث انطلقت أول نسخة لمنافسة دوري أبطال أفريقيا عام 1964، وأول نسخة لكأس الكؤوس الأفريقية سابقًا عام 1975 وكأس الاتحاد الأفريقي سابقًا 1992 وكأس الكونفيدرالية بالمسمى الجديد 2004.

منتخب مصر في كان 1959 (لم تنشأ بطولات الأندية بعد)

توج منتخب مصر بالنسخة الثانية للبطولة والثانية له على التوالي والتي أقيمت في القاهرة لكن بطولات أفريقيا لم تكن قد أقيمت بعد.

كان 1986 (الأهلي توج بكأس الكؤوس الأفريقية في 1985)

هنا كانت بطولات أفريقيا قد أقيمت بالفعل، لكن الأهلي شارك في بطولة كأس الكؤوس الأفريقية وحقق اللقب 1985 أمام ليفنتس بطل نيجيريا، أما الزمالك فكان يشارك في بطولة أفريقيا لأبطال الدوري وهي البطولة الأقوى.

كان 1998 (الأهلي لم يشارك)

لم يشارك الأهلي في البطولات الأفريقية في الفترة من 1995 حتى 1998 وهي السنة التي توج بها منتخب مصر ببطولة أفريقيا في بوركينا فاسو.

جاءت مقاطعة الأهلي للبطولات الأفريقية عقب خسارته بطولة كأس السوبر 1994 أمام الزمالك على خلفية بعض الأحداث التي وقعت خلال المباراة.

كان 2006 (الأهلي بطل دوري أبطال أفريقيا في 2005)

في نوفمبر 2005 توج الأهلي بلقب دوري أبطال أفريقيا على حساب النجم الساحلي للمرة الرابعة في تاريخه.

بعد أشهر من تتويجه نجح منتخب مصر في التتويج ببطولة الأمم الأفريقية في القاهرة على حساب كوت ديفوار بركلات الترجيح، وكانت هذه المرة الأولى التي يتوج بها منتخب مصر ببطولة أفريقيا بعد تتويج الأهلي القاري.

كان 2008 (الأهلي خسر نهائي دوري أبطال أفريقيا في 2007)

يوم 9 نوفمبر 2007 وأمام أكثر من 75 ألف متفرج في ملعب القاهرة كان الجميع ينتظر تتويج الأهلي بلقب دوري أبطال أفريقيا للمرة الثالثة على التوالي بعد تتويجه 2005، 2006.

كانت المواجهة أمام النجم الساحلي التونسي في سوسة قد انتهت بدون أهداف، لكن النجم الساحلي هزم الأهلي 3/1 في الإياب بالقاهرة وحقق اللقب.

كان 2010 (الأهلي خرج من دور الـ16 لدوري الأبطال وغادر الكونفيدرالية في 2009)

ودع الأهلي بطولة دوري أبطال أفريقيا بعد التعادل (2-2) مع فريق كانو بيلارز النيجيري في إياب دور الـ16 في المباراة التي أقيمت بينهما بملعب الكلية الحربية، وكان لقاء الذهاب في بنيجيريا قد انتهى بالتعادل (1-1).

منتخبا مصر وموزمبيق يتقابلان وجها لوجه في كأس أمم أفريقيا (X/EFA) ون ون كورة لايف

وانتقل الأهلي للعب في بطولة الكونفيدرالية من دور الـ16 أمام سانتوس الأنغولي الذي تفوق على الأهلي في مايو 2009 بركلات الترجيح (6-4) بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بفوز أصحاب الأرض بثلاثية نظيفة، وكان الأهلي قد فاز في لقاء الذهاب بالقاهرة (3-0) أيضًا.

أنغولا التي خرج منها الأهلي للمرة الثانية من بطولتين قاريتين دفعة واحدة، كانت شاهدة بعد شهور على تتويج منتخب مصر بلقبه السابع لكأس أمم أفريقيا.